القائمة الرئيسية

الصفحات

فتح باب اللجوء الى بلجيكا لسن 18عام: وما وضع اللاجئين ببلجيكا

الهجرة الى بلجيكا

لجوء القاصرين في بلجيكا

بلجيكا – في مراكز الاستقبال هناك أحد أصل ثلاثة يصل اقل من 18 سنة. ومعظمهم وصلوا إلى بلجيكا بمرافقة آبائهم. وتقيم الأسر في قاعات عائلية، الأمر الذي يتيح لهم بالاستحواز على بعض الخصوصية.

الذهاب على المدرسة
ككل القاصرين ببلجيكا، يذهب الأطفال الذين يقيمون بمركز استقبال إلى المدرسة أيضاً. وأكثرية الوقت، يتم توجيه الوافدين الحديثين باتجاه فصل استقبال أو فصل عبور، بهدف إعدادهم للتعليم وتعليمهم اللغة بشكل سريع. وبعد هذا، يدرسون بفصل عادي مكيف وفق مستواهم الدراسي.

القاصرون غير المرافقين
يستكمل القاصرون الذين وصلوا إلى بلجيكا دون أبائهم أو أسرهم  مسارا مختلفا عن مجرى طالبي اللجوء البالغين. ويحدث ترتيب استقبال ملائم للقاصرين الأجانب غير المرافقين.

وبمقتضى القرار الملكي الذي يرجع إلى تاريخ 24-06-2004، يحق للأطفال القاصرين الذين يقيم آباؤهم بصفة غير مشروعة  ببلجيكا في معاونة عينية في ترتيب استقبال، تشييدً على وضعية وجوب معترف بها من قبل ترتيب المعاونة الاجتماعية. ولكي لا يتم فصلهم عن أبائهم، تم تمديد حق استقبال القاصرين ليشمل آباءهم. ومع هذا، يتعين عليهم مسبقا تقديم دعوة عند مراكز الخدمات الاجتماعية.

ويحدث استقبال الأسر المقيمة على نحو غير شرعي في وحدة سكنية تابعة لدائرة الأجانب، أو في ترتيب مؤيد لفداسيل في وضعية عدم توفر مقر.

ويحدث مجرى استقبال القاصرين الأجانب غير المرافقين على ثلاثة مدد

1- الملاحظة
يتم استقبال الشبان القاصرين أولا في ترتيب توجيه وملاحظة (COO). ولدى فداسيل مركزان من ذلك النوع، واحد بـ Steenokkerzeel والآخر بـ Neder-over-Heembeek، ويتوفر كل واحد منهما على خمسين مقر استقبال.
ولذا الاستقبال الأولي قصد ذو شقين، فهو يسمح من ناحية لجهاز الوصاية من التيقن من أن الشاب غير المرافق قاصر حقا. ومن ناحية أخرى، إستيعاب يعطي، في ترتيب التوجيه والملاحظة، فرصة تصرف مقرر ملف اجتماعي وطبي ونفسي للشاب الذي يخضع للملاحظة. والمقصد من هذا هو الكشف عن نقاط التدهور المحتملة للشاب بهدف القدرة على توجيهه باتجاه بنية الاستقبال الأنسب لاحتياجاته.

2- الثبات
عقب أسبوعين إلى أربعة أسابيع يقضيها الشاب في ترتيب الملاحظة والتوجيه، يتم توجيهه إلى بنية استقبال جماعية كمركز استقبال موالي لفداسيل، أو ترتيب واحد من شركائها مثل الصليب الأحمر. ويقيم الشبان هناك في عدد من العيش المستقل، مع فريق خاص من المدربين والمعلمين، الذين يقومون بمرافقتهم في مسارهم المدرسي ويساعدونهم في التجهيز بشكل متدرج لمزيد من الاستقلالية.

3- الاستقلالية المرافقة
في الفترة الثالثة، في أعقاب أربعة إلى 12 شهرا، يصبح من المحتمل توجيه الشبان ابتداءً من سن 16 سنة، باتجاه بنية استقبال فردية، وغالبا ما تكون مبادرة محلية للاستقبال (ILA) الموالية لمركز الخدمات الاجتماعية. ويتمتع الشبان بمزيد من الحرية والاستقلالية، إضافة إلى ذلك العون اللازم.

ويستند مجرى استقبال القاصرين غير المرافقين إلى الاعتقاد بأن الاستمرارية في العون لازمة طوال فترة الاستقبال. وتعد شعبة الطفل أمرا وصل الضرورة. إذ يتم الانطلاق من حالة الطفل واحتياجاته المخصصة.

خاتمة مجرى الاستقبال
لا يمكن أن يشكل أي قاصر أجنبي غير مرافق موضوع عملية طرد قبل بلوغه سن 18 سنة، بغض البصر عن كونه قد تقدم أم لا بطلب لجوء. وإذا حصل على اللجوء قبل بلوغه سن 18 سنة، أو أنه حصل على صفة أخرى للإقامة، فيحق له في معاونة مالية من ترتيب الخدمات الاجتماعية.

وحالما يصل 18 سنة، ولم يتوصل بأي مرسوم بخصوص مناشدة اللجوء، يتم إرساله إلى بنية استقبال خاصة بالبالغين. وعند بلوغه 18 سنة ولم يحصل على  إخطار معيشة، يتعين عليه الخروج من شبكة الاستقبال.

الفئات المستهدفة المحددة

ويتطلب بعض الشبان غير المرافقين دعما خاص، نتيجة لـ وضعهم المعين، أو بعض نقاط التضاؤل. وتم تحديد ثلاث مجريات مساندة.

أ – مساندة الأمهات القاصرات المعزولات بـ Rixensart
تمت تهيئة جناح بمركز الاستقبال بـ Rixensart على نحو خاص لاستقبال الأمهات القاصرات غير المرافقات. وتقيم هؤلاء البنات في بيئة أسرية، ويتمتعن بمساندة خاص متعلق بالعناية بأطفالهن، كما يتوفر الترتيب ايضا على حضانة.

ب – استقبال الشاب غير المرافق الذي لم يتقدم بطلب لجوء
لا يهُمُّ كل القاصرين غير المرافقين بتقديم مناشدة اللجوء. ومع هذا، تكون فداسيل ملزمة قانونيا باستقبال مختلَف القاصرين في بنيات الاستقبال الموالية لها. وفيما يتعلق للشباب الذين لم يتقدموا بطلب اللجوء، تم تخصيص مساندة خاص في محيط الاستقبال بـ Sugny. وبعد استقبال أولي بـ Sugny، يتم البحث عن حل يتسق مع احتياجات هؤلاء الشبان في ترتيب في انسجام مع شبان آخرين.

ج – مرحلة سكون بـ  Saint-Trond
تعتبر مرحلة السكون مشروعا يركز على القاصرين غير المرافقين، والذي عن طريقه يتبين أن التعاون بين المدرب والشاب القاصر صعبا أو على وشك أن يكون مزعجا. وهكذا وكإجراء احترازي، يتم نقل الشاب مؤقتا إلى موضع استقبال خاص في ترتيب الاستقبال بـ Saint-Trond. حيث يخضع لاستكمال تعليمية مكثفة تعاون على تحديد نقاط الاضطراب في التواصل مع الشاب والتخلص منها.

اعرف ايضآ:
"اللجوء الى استراليا"
"اللجوء الى كندا"


تكليف الوصي
بمجرد أن يقوم قاصر أجنبي  غير مرافق بالاتصال بمكتب الأجانب، أو بأحد أجهزة أجهزة الأمن، يتم إبلاغ  جهاز الوصاية، وهو جهاز موالي للخدمة العامة الاتحادية للعدل، ومسؤول عن تحديد الشبان. وفي وضعية الشك المرتبط بسن الشبان، يسهر جهاز الوصاية على أن يتم تصرف تحليل لتحديد العمر في أسرع وقت جائز. ويعمل الجهاز ايضا على أن يتم استقبال الشبان القاصرين في فترة وجيزة في مقر يناسب احتياجاتهم.
ويفرض جهاز الوصاية على مختلَف القاصرين الأجانب غير المرافقين وصيا شخصيا يتم تعيينه ليساعده على البحث عن محامي وعلى تقديم دعوة لجوء و/أو إيجاد مدرسة مناسبة، والذي يمكنه أن يقدم له الإرشادات العملية والقانونية.

اعرف ايضآ:
"اللجوء الى المانيا"
"اللجوء الى اسبانيا"
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

3 تعليقات
إرسال تعليق
  1. السلام عليكم ورحمة لله وبركاته
    اخي اريد للجوء الى بلجيكا لانو حالة الماديه صعبه ارجو الرد بااسرع وقت والسلام عليكم ورحمة لله وبركاته
    جزاك لله خيرا

    ردحذف
  2. انا متزوج وعندي ولادين

    ردحذف
  3. انا عندي ثلاث أولاد

    ردحذف

إرسال تعليق